0
السبت 18 أيار 2019 ساعة 19:16

كوريا الشمالية: أميركا دولة عصابات لا تهتم بالقانون الدولي

كوريا الشمالية: أميركا دولة عصابات لا تهتم بالقانون الدولي
وجاء في نص الرسالة أن "الولايات المتحدة ارتكبت فعلًا غير قانوني وغير مقبول بمصادرتها سفينة تجارية تابعة لكوريا الديمقراطية وسحبها إلى جزيرة ساموا الأميركية، وهي مستعمرة أميركية، لزعمها أن هذه السفينة انتهكت القانون المحلي الأميركي، وأكد ممثل كوريا الشمالية لدى الامم المتحدة، أن هذا التصرف فى نقل الملكية اظهر بوضوح ان الولايات المتحدة بالفعل دولة عصابات لا تهتم بالقانون الدولي على الإطلاق".

ووفقا للجانب الكوري، فإن الإجراءات الأميركية في الساحة الدولية بناء على قرار الدورة الثانية والستين للجمعية العامة للأمم المتحدة، غير قانونية وتتعارض مع ميثاق الأمم المتحدة والقانون الدولي، وشدد في نص الرسالة "لا يمكن بأي حال أن تخضع دولة ذات سيادة لسلطة دولة أخرى، وهذا مبدأ شائع في القانون الدولي".

كما أوضح ممثل كوريا الشمالية، أن السفينة التجارية تابعة إلى سيادة دولة كوريا الشمالية، وبالتالي فإن قبض الولايات المتحدة عليها "تعد انتهاكًا لسيادة الجمهورية الشعبية، منتهكةً بشدة ميثاق الأمم المتحدة"، ويلخص الممثل الدائم لكوريا الشمالية لدى الأمم المتحدة بالقول أنه "يجب على الأمين العام للأمم المتحدة اتخاذ تدابير طارئة وبالتالي المساهمة في استقرار الوضع في شبه الجزيرة الكورية وإثبات عدالة الأمم المتحدة".

يذكر أن القضاء الأمیركي أعلن سابقا احتجاز سفينة الشحن الكورية الشمالية "وايز أونست" المتهمة بانتهاك العقوبات الدولية عبر تصديرها كميات من الفحم واستيرادها آلات، وهو أمر محظور بموجب قرارات مجلس الأمن الدولي، تعد سفينة الشحن "وايز أونست" واحدة من أكبر سفن كوريا الديمقراطية.

رفعت الإدارة الأمیركية دعوى مدنية في المنطقة الجنوبية من نيويورك في هذا الشأن، حيث تسعى السلطات الأمیركية إلى مصادرة سفينة الشحن.
رقم : 795050
شارک بتعلیقک
الإسم الثلاثي

البريد الإلكتروني
تعليقك

إخترنا لکم