0
الثلاثاء 21 أيار 2019 ساعة 13:02

يوم القدس يحطم "اسطورة اسرائيل"

يوم القدس يحطم "اسطورة اسرائيل"
والقي الخبيران في الشؤون السياسية، جعفر رضوي، وشهاب حسابي، كلمة في هذه الندوة حيث اجمع الخبيران علي أن يوم القدس حافظ علي ثقافة مقارعة الظلم ونقلها إلي الأجيال المختلفة، كما ان مسيرات يوم القدس حطمت اسطورة اسرائيل العظمي حيث انها ارعب العدو الصهيوني وجعلته يعيد النظر في حساباته.

وفي بداية الندوة، تحدث الخبير في الشرون السياسية، الدكتور شهاب حسابي، عن اسباب إقامة اسرائيل ككل والسياسات العدوانية التي ينتهجها الصهاينة في فلسطين المحتلة والمنطقة، وقال: إن إقامة اسرائيل في منطقة الشرق الأوسط جاءت لأهداف استعمارية علي رأسها زعزعة أمن المنطقة واستقرارها لصالح القوي الاستعمارية التي لاتريد للمنطقة إلا الدمار ونهب ثرواتها.

ثم أشار إلي ثاتير الثورة الإسلامية بشكل عام ويوم القدس العالمي بشكل خاص علي طبيعة الصراع مع العدو الصهيوني وقال: إن الإمام الخميني(رض) وبمواقفه الداعمة قد حول القضية الفلسطينية من قضية عربية إلي قضية اسلامية. ثم انه وبتعيين الجمعة الاخيرة من شهر رمضان لكل عام يوما عالميا للقدس قد احيا القضية الفلسطينية بعدما اصبحت قضية منسية.

واضاف الدكتور حسابي: ان احياء مسيرات يوم القدس العالمي حطم اسطورة اسرائيل العظمي، ذلك لان تلك المسيرات ادخلت الرعب في نفوس الصهاينة كما انها ساهمت في صعود دور المقاومة في المنطقة.

بدوره، أشار الخبير في الشؤون السياسية والاقليمية، جعفر رضوي، إلي تاثيرات يوم القدس العالمي علي الصحوة الإسلامية وقال: ان يوم القدس يعد البذرة الأولي للصحوة الإسلامية في الدول الإسلامية وكافة الاحرار في العالم؛ فمنذ الاعلان عن يوم القدس بدأت مسيرة مناهضة الظلم والاستكبار.

وتابع رضوي بالقول: إن أهم نقطة تتعلق بتأثير يوم القدس العالمي علي مسيرة الكفاح ضد الظالم هي ان يوم القدس حافظ علي ثقافة مقارعة الظلم والاستكبار ونقلها إلي الأجيال المختلفة.
 
رقم : 795501
شارک بتعلیقک
الإسم الثلاثي

البريد الإلكتروني
تعليقك

إخترنا لکم