0
الأربعاء 7 آب 2019 ساعة 16:37

انجاز جديد يحققه الجيش السوري بعد سبع سنوات

انجاز جديد يحققه الجيش السوري بعد سبع سنوات
وقالت مصادرنا: ان وحدات الجيش السوري خاضت اليوم اشتباكات عنيفة مع تنظيم جبهة النصرة وحلفائه، قبل أن تتمكن من اقتحام البلدة التي ظلت لسنوات تشكل مع بلدتي اللطامنة وكفرزيتا حصنا منيعا لتنظيم يدعى (جيش العزة) ابرز حلفاء النصرة بريف حماة الشمالي، ومنطلقا للقذائف الصاروخية التي أزهقت حياة الاف المدنيين في البلدات الامنة الواقعة تحت سيطرة الدولة بريفي حماة الشمالي والشمالي الغربي.

ونقلت المصادر عن مصدر ميداني من داخل بلدة الزكاة المحررة قوله ان اقتحام وحدات الجيش لبلدة الأربعين أمس الثلاثاء مهد الطريق أمام تساقط بلدات ريف حماة الشمالي بقبضة الجيش، موضحة ان اشتباكات عنيفة خاضتها وحدات الجيش السوري في بلدة الزكاة أسفرت عن مقتل عشرات المسلحين، بينهم ارهابيون من جنسيات عربية وأجنبية.

ولفتت الى استمرار عمليات التمهيد المدفعي على مواقع المسلحين في كفرزيتا واللطامنة، والى استمرار الغارات الجوية التي ينفذها الطيران الحربي السوري والروسي على خطوط دفاع وامداد التنظيمات الارهابية.

ومع سيطرته على الزكاة بات الجيش السوري يتمتع بالإشراف الناري على بلدة كفرزيتا التي تبعد عنها نحو 3 كم إلى الشمال الشرقي، وعلى بلدة اللطامنة التي تبعد عن الزكاة بنحو 4 كم إلى الجنوب الشرقي، وكلا البلدتين تشكلان المعقل الرئيس لتنظيم (جيش العزة) الحليف الأكثر ثباتا لجبهة النصرة بريف حماة.

وفي كانون الأول 2012 سيطر مسلحون من جنسيات عدة بينهم سوريين على بلدات الزكاة واللطامنة والحماميات، وعلى مدى السنوات التالية دارت اشتباكات عنيفة على هذا المحور، ودعيت المنطقة الواقعة بين اللطامنة والزكاة وكفرزيتا بـ (مثلث الموت) لكثرة ما شهدت معارك طاحنة بين الجيش السوري وفصائل إرهابية مسلحة كانت تكني نفسها بـ (الجيش الحر) الذي سرعان ما بدّل اسمه إلى (جبهة النصرة) و(داعش) و(الحزب التركستاني) و(أجناد القوقاز) و(حركة أحرار الشام الإسلامية) وغيرهم..

وتمكن الجيش السوري خلال العملية العسكرية التي يخوضها في المنطقة منزوعة السلاح منذ أكثر من شهرين، من استعادة السيطرة على عشرات القرى والبلدات الاستراتيجية، كما تمكن بمساندة الطيران الحربي الروسي من تدمير الخطوط الدفاعية الأساسية للتنظيمات الارهابية على طول جبهات القتال، قبل ان تتمخض اجتماعات أستانا الاخيرة عن التوصل الى اتفاق لوقف اطلاق النار رفضت التنظيمات الارهابية الانصياع لشروطه المتضمنة ايفاء تركيا لالتزاماتها وتطبيق اتفاق سوتشي، كما سرع استمرار اعتداءات الجماعات المسلحة على البلدات والقرى الامنة في مناطق سيطرة الدولة من استئناف الجيش السوري لعملياته العسكرية بعد ثلاثة أيام على اعلان الهدنة، وقبل ان تتمكن الجماعات المسلحة من اعادة بناء خطوط دفاعها وتعزيز عديدها وعتادها وطرق امدادها، ما يرجح وقوع انهيارات متتالية ومتسارعة في صفوف التنظيمات الارهابية.
رقم : 809405
شارک بتعلیقک
الإسم الثلاثي

البريد الإلكتروني
تعليقك

إخترنا لکم