0
الخميس 10 تشرين الأول 2019 ساعة 14:25

المؤتمر القومي العربي يدعو لوقفة عربية ودولية ضد العدوان التركي

المؤتمر القومي العربي يدعو لوقفة عربية ودولية ضد العدوان التركي
وفي بيان اصدره اليوم الخميس رحب المؤتمر القومي العربي بكل المواقف المنددة بهذا العدوان، فإنه يدعو إلى ترجمة هذه المواقف عبر قرارات وسياسات عدّة:

أول القرارات هو إلغاء كل قرارات الاستبعاد والحصار التي تم اتخاذها في جامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الإسلامي والاتحاد الأوروبي ضد سورية في سنوات الحرب عليها، والتي يأتي العدوان التركي الأخير تتويجاً لها.

فهل يجوز أن تعقد جامعة الدول العربية اجتماعاً للتنديد بالعدوان على سورية فيما المقعد السوري في الجامعة ما زال خالياً؟.

ثاني القرارات هو الانخراط الجاد في دعم الدولة السورية للخروج من حال الحرب المفروضة عليها منذ 8 سنوات ونيّف، والقيام بكل ما يعزز الحوار السوري – السوري، بما يحقق السلام والاستقرار في القطر العربي العزيز على كل عربي، وبما يصون وحدة سورية واستقلالها وعروبتها وموقعها وموقفها في الصراع مع العدو الصهيوني وداعميه.

ثالث القرارات أن تجبر الحكومة التركية على وقف عدوانها المنافي لأبسط المواثيق والقوانين والأعراف الدولية والمناقض لروح الروابط والمصالح المشتركة بين سورية وتركيا عبر إحياء اتفاق "أضنة" الضامن الوحيد للأمن القومي التركي ولاحترام سيادة البلدين وحدودهما.

رابع القرارات دعوة القيمين على الأوضاع في شرق الفرات أن يقلعوا عن كل أفكار ومشاريع تؤدي لتقسيم سورية، بل أن يدرك الأخوة الكرد أن الضامن الحقيقي لحقوقهم الثقافية والاجتماعية يبقى في عودة الدولة السورية إلى كل شبر من أراضيها.

وخامس القرارات أن تقوم الدول الإقليمية والكبرى المعنية بملف الأزمة السورية بإنهاء حصارها المتعدد الأوجه على سورية وممارسة كافة الضغوط اللازمة على حكومة تركيا للتراجع عن عدوانها، كما الضغط على قوى الأمر الواقع بالإقلاع عن كل مشروع يؤدي إلى تقسيم سورية كمدخل لتقسيم المنطقة بأسرها.
رقم : 821281
شارک بتعلیقک
الإسم الثلاثي

البريد الإلكتروني
تعليقك

أهم الأخبار
إخترنا لکم