?>?> مركز أمريكي: النجباء توجه ضربات للقوات الأمريكية بالعراق بعناوين مختلفة - اسلام تايمز
0
السبت 16 كانون الثاني 2021 ساعة 17:46

مركز أمريكي: النجباء توجه ضربات للقوات الأمريكية بالعراق بعناوين مختلفة

مركز أمريكي: النجباء توجه ضربات للقوات الأمريكية بالعراق بعناوين مختلفة
ومن المتوقع أن تبدأ عملية تنصيب الرئيس بايدن في الأربعاء من الاسبوع الجاري، وكانت إدارة الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب أعلنت مسؤوليتها عن تنفيذ عملية اغتيال استهدفت القائدين الحاج سليماني والمهندس بطائرة مسيرة قرب مطار بغداد الدولي مطلع يناير العام الماضي.

وأشار مركز دراسات "واشنطن" في تحليل له إلى أن المقاومة الاسلامية حركة النجباء تهاجم القوات الأمريكية في العراق تحت ستار مجموعات ناشئة وغير معروفة، وتوقع أن تقوم إيران وفصائل المقاومة العراقية بهجوم انتقامي بعد تنصيب الرئيس الأمريكي الجديد.

وبحسب ما أفاد مكتب الاعلام والعلاقات لحركة النجباء في الجمهورية الاسلامية، أن معهد "واشنطن لسياسات الشرق الأدنى"، توقع في تحليل أجراه الخبير الأمني العسكري الكبير "مايكل نايتس"، أن إيران وفصائل المقاومة العراقية قد تتخذ إجراءات انتقامية لللرد على اغتيال الشهيدين سليماني والمهندس بعد تنصيب جو بايدن، وبذلك قد تخلق التحدي الأول للرئيس الجديد للولايات المتحدة.

وأشار إلى التوجه التصعيدي بالإضافة إلى تنوع الهجمات ضد الولايات المتحدة على الأراضي العراقية، محذرا من انه غير مستعبد أن يمتد نطاق هذه التهديدات إلى ما وراء حدود العراق إلى سوريا وحتى الخليج الفارسي.

كما وصف المحلل الأمريكي، المقاومة الاسلامية حركة النجباء بأنها إحدى الجماعات العراقية الرائدة في مهاجمة مصالح الولايات المتحدة في المنطقة، وكتب: انه بات واضحا لجهاز المخابرات الأمريكية أن هذه الحركة، إلى جانب عدة تنظيمات عراقية أخرى، تهاجم قواتنا تحت ستار مجموعات حديثة التشكيل وغير معروفة بأسماء غامضة مثل "أصحاب الكهف" و"قاصم الجبارين".

اخيرًا نصح "مايكل نايتس" اصحاب البيت الأبيض الجدد باتخاذ تدابير ردعية والاستعداد التام للرد الفوري والحاسم على مثل هذا الهجوم المحتمل.

وفي هذا الصدد، أصدر معهد "السلام" التابع للولايات المتحدة تقريرًا من إعداد "آشلي لين"، الباحثة في شؤون إيران والشرق الأوسط، وصفت فيه عقوبات وزارة الخارجية الأمريكية ووزارة الخزانة الأمريكية ضد المقاومة الإسلامية حركة النجباء بأنها رد فعل واشنطن على تعاون الحركة مع الحرس الثوري.

وأشار المعهد الأمريكي إلى أن الامين العام للنجباء الشيخ أكرم الكعبي، الذي أدرج اسمه على القائمة السوداء من قبل الحكومة الأمريكية منذ عام ۲۰۰۸ لقيادته العمليات المناهضة للولايات المتحدة، لا يخفي تلقيه دعما فنيا ولوجستيا وعسكريا من جمهورية إيران الإسلامية حيث طور نطاق عمل قواته في العراق وسوريا.

وفي الآونة الأخيرة تزايدت عمليات استهداف قوات الاحتلال الأمريكي في عدد من مدن العراق، وهي عمليات نوعية تنفذها جماعة من فصائل المقاومة الإسلامية في العراق.
مصدر : وكالات
رقم : 910568
شارک بتعلیقک
الإسم الثلاثي

البريد الإلكتروني
تعليقك

أهم الأخبار
إخترنا لکم